اعلان

اخر الأخبار

صدور التقرير النهائي لحادثة عمدون



اكد التقرير النهائي  للجنة التحقيق البرلمانية حول فاجعة عمدون أنّ عمر الحافلة يفوق 14 سنة، واشتراها صاحبة وكالة الأسفار منذ سنتين من وكالة أسفار أخرى. وهي من نوعع مرسيدس وتشكو من إشكال في العجلات والفرامل ومخفض السرعة لا يعمل، ولا توجد آلة  قياس االسرعة ومدة التوقف «Chronotachygraphe .
كما اثبت التقرير انه لم  يتم القيام بإجراءات عملية صيانة الحافلة في مستودعات الصانع منذ 14 سنة. 
وحملت اللجنة المسؤولية لوكالة الاسفار "أمواج" وذلك نظرا لفقدان الحافلة -موضوع الحادثة- للمواصفات الفنية اللازمة للجولان،الى جانب الوكالة الفنية للنقل البري من خلال السماح بالجولان لعربات قد تكون حاملة لشهادة الفحص الفني، في حين أنها غير صالحة للجولان، مما ينم عن وجود إخلالات وثغرات في منح شهادة الفحص الفني ,تستدعي التحقيق والإصلاح.
 
كما حملت  المسؤولية للقطاع الصحي في عدم جاهزيته ووضع خطة استباقية للطوارئ أو القدرة على مواجهة الكوارث الوطنية.

ليست هناك تعليقات

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.