اعلان

اخر الأخبار

اعترافات الايطاليين اللذين اخترقا المياه التونسية إثر مطاردة زورقهما


بسام الزعيري
 تمكنت يوم امس الاثنين   9 ديسمبر  دورية تابعة للمنطقة البحرية للحرس الوطني بنابل من ضبط زورق بحري على مستوى سواحل سيدي داود دون وثائق على متنه إيطاليان اثنان لا يحملان جوازات سفر أو وثائق تثبت هويتهما بالتحري معهما صرحا أنهما كانا بصدد الصيد نافيين تورطهما في تهريب مخدرات وسجائر لكن المعلومات التي بحوزة الحرس الوطني تفيد ضلوعهما في التهريب، وبإستشارة النيابة العمومية أذنت لمركز الحرس البحري بقليبية بحجز الزروق والإحتفاظ بهما ومباشرة قضيتين عدليتين في شأنهما موضوعهما "تكوين وفاق وإجتياز الحدود البحرية خلسة" و"عدم الإمتثال والفرار" .
         الصريح اون لاين 

ليست هناك تعليقات

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.